احصائيات

عدد إدراجاتك: 9

عدد المشاهدات: 1,622

عدد التعليقات المنشورة: 0

عدد التعليقات غير المنشورة: 0

دفتري.كوم
تصفح صور دفتري تصفح اقتباسات دفتري تسجيل / دخول




Articles

لمعي

 ·كانت أمي دائماً مشغولة بغزل الصوف وتنقية العدس من الحصى، وكانت تظن إن العالم كله عراقات ونحن نعيش في عراق من تلك العراقات، فعندما تحصل على كيلو عدس خال من الحصى تقول.- هذا العدس ماكو مثله بكل العراقات!أو حينما يلعب فريق كرة القدم العراقي مع فريق أجنبي تسأل.
- وي يا عراق نلعب؟
وكان كل جيراننا لديهم أم مثل أمي الخبيرة بالجغرافيا والأعراق، فلم تطرأ أية تغييرات إشكالية على معارفنا وما كنا نتلقاه بالمدارس مجرد لغو. وكان لدى أمي سرب من البط ... اقرأ المزيد

Articles

الأنبياء الأربعة


كنت أربي الدجاج في الخيمة لدفع الضجر وأوقات الفراغ الطويلة.. في البداية حصلت على ديك عنيف اسميته "جميل"، كان جميل من النوع الهراتي المقاتل وكنت فخوراً به وهو يخوض مباريات عنيفة مع كل ما هب ودب على الأرض من أفاع وعقارب صحراوية، لكن مصدر فخري تبخر ذات يوم حينما باض جميل.
كانت بيضته مبرقشة وصغيرة ورقيقة القشر.
قلبتها بخيبة أمل وسط ضحكات شامتة خرجت من هنا وهناك ومطالبات بذبح جميل لكونه لم يعد ذا فائدة.
إقترب مني أربعة رجال ملتحين شديدي الشبه ببعضهم، ... اقرأ المزيد

Articles

;


أحياناً تحدث معارك بيننا وبين الحرس السعودي، تبدأ بالشتائم وتنتهي بالأسلحة الثقيلة والدبابات والطائرات السمتية والغواصات الرملية والصواريخ العابرة للأشباك والقنابل المسيلة للبول ثم الترحيل.
في يوم تعارك علي البرع مع الحرس السعودي وأخذ منه بندقيته وتحصن بخيمته.
يمعود رجع التفگة مال السعودي؟
ما أرجع.. اليوم أراويهم الأمهات شتجيب.
بعد دقائق تجحفل الجيش السعودي وفرقة المطاوعة الذهبية بمساويكهم الخشبية أمام شبكنا من أجل إعادة التفگة.
لم تكن لدينا أي أسلحة ندافع بها عن أنفسنا سوى سواطير اللحم وأعمدة الخيام وقضبان حديد يدقها جماعتنا بالمطرقة على ... اقرأ المزيد

Articles

القرد مبروك


يحدث أحياناً أن يقدم لك صديق هدية قيمة فتتحول تلك الهدية الى نقمة كما حدث معي، فأنا أعيش في مدينة خالية من القرود (القرود لا تعيش في المناطق الباردة)، الناس هنا لم يروا بحياتهم قرداً، لا وجود له في حدائق الحيوانات ولا في المحميات الطبيعية كما أن وجوههم جميلة جداً لا تشبه أسلافهم العظام لامن قريب ولامن بعيد، يندر أن تجد أحداً له ملامح قردية تصله بسلالة الوحوش المرحة تلك، لكن صديقي الصومالي المغامر (عبدول) يذهب كل سنة الى مسقط ... اقرأ المزيد

Articles

عراقيون افغان


لم اكن أعرف أن هناك عراقيون أفغان، سمعت بالنبط والزنج والزط والبلوش، لكنني لم أصادف عراقياً من أصل أفغاني..
التقيته يجر حماراً محملاً بالأعشاب، طبيب جوال يبادل أعشابه السحرية بريالات قليلة أو بلا ثمن شاب مليح أبيض البشرة أزرق العينين يبتسم لك بحب كأنه يعشقك، يجس موضع الألم بأصابع خبير وينفحك قبضة أعشاب جمعها من الصحراء المجاورة أو زرعها بحديقته الصغيرة.
اسمه (جمشير) مازلت أتذكر ابتسامته الجميلة وعينيه الجميلتين وحماره (عجيب) الذي يستجيب لحركات جمشير ويفهم كلامه: قف يا عجيب؟
يتوقف الحمار..استدر يا ... اقرأ المزيد

Articles

السجادة العجيبة


دخل الى خيمتي أبو دهر كابتن فريق الشبك وهو يحمل دزينة فانيلات بيضاء وقال.
- أريد منك أن تخط لنا أسم الفريق على الدريسات؟
لم يكن لدي ما أفعله سوى البحلقة في الرمل، فوجدتها فكرة جيدة لقتل الوقت.
قلت - شنو اسم الفريق؟
صمت لفترة طويلة ظننتها لا تنتهي، حك مؤخرة رأسه وأنفه ثم قال.
- السنهدرين.
قلت وأنا أسجل الاسم المخيف على قطعة كارتون.
- شنو السنهدرين؟
أجاب وهو يلوي فمه - ما أدري، بس خوش اسم.
كنت أحتاج الى رسم دائرة على ظهر الفانيلة فطلبت منه أن ... اقرأ المزيد